أخبار

كل التضامن مع خديجة

حركة قادمون وقادرون- مغرب المستقبل
بلاغ إلى الرأي العام الوطني: كل التضامن مع خديجة
بعد توصلها بالعديد من الأخبار والمعطيات حول ما تعرضت له خديجة (17 سنة) من اعتداء شنيع واغتصاب جماعي وحشي، وهتك عرضها بمنطقة أولاد عياد/ إقليم الفقيه بن صالح – جهة بني ملال خنبفرة، مما تسبب لها – حسب شكاية العائلة- في افتضاض بكارتها وإصابتها بجروح أثناء وضع الوشم على كل أطراف جسمها، بعد الاحتجاز ومحاولة إضرام النار في جسدها، وتعذيبها بالسجائر المشتعلة..فإن حركة قادمون وقادرون- مغرب المستقبل، تعلن تضامنها اللامشروط مع الضحية خديجة، وتنبه مرة أخرى السلطات والمسؤولين بكل أصنافهم للأوضاع المزرية بالمنطقة التي تنتج في صفوف الشباب مثل هذه الظواهر الوحشية، القائمة على العنف والاغتصاب والارهاب والاتجار في المخدرات…
كما تطالب من المسؤولين التدخل العاجل لتقديم المجرمين للعدالة في أقرب وقت، وعدم التستر عن الجريمة، ونشرها عبر وسائل الاعلام، وفتح نقاش عمومي حول الاغتصاب باعتباره أشد جرائم الإعتداء على العرض جسامة، للتحسيس بخطورته وبالأوضاع الاجتماعية التي تنتجه في جهة بني ملال خنيفرة والعديد من جهات المملكة.
المريزق المصطفى
الرئيس الناطق الرسمي لحركة قادمون وقادرون- مغرب المستقبل.
الرباط، في 26 غشت 2018

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *