جديد

حركة قادمون وقادرون-مغرب المستقبل

بيان

بمناسبة اليوم الدولي للقضاء على العنف، الذي يصادف 25 نونبر من كل سنة، ضد المرأة الذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة ( القرار 134/ 54) ، كأستجابة للدعوات التي نادت بها المنظمات النسائية، بالإضافة للأيام الدولية والوطنية لمناهضة العنف ضد النساء التي تعتبر محطة أساسية للوقوف على معاناة النساء، خاصة في ظروف الحجر الصحي التي تفاقمت فيها ظاهرة العنف بكل أشكاله، فإن حركة قادمون وقادرون- مغرب المستقبل، تعتبر أن أهم الدروس المستقاة من الجائحة تتمثل في تضاعف الجهود من أجل حماية النساء والفتيات. وخاصة في مجال الحماية الاجتماعية من أجل تحقيق الشمولية والتدخل بفعالية لمواجهة مظاهر الهشاشة والفقر، والملاءمة مع المواثيق الدولية من أجل الحقوق الانسانية للنساء، ومواجهة المخاطر المحدقة بهن، كما تطالب ( قادمون وقادرون-مغر ب المستقبل) بضمان الحياة الكريمة وتوفر شروط العيش المشترك وعدم إقصاء للمرأة المغربية من حقها في الحماية والعيش الكريم، كما تلتزم بمواصلة النضال لمناهضة العنف ضد النساء باعتباره قضية تشكل تحديا عالميا لحقوق الانسان والأمن والمساواة والحرية. وهي مناسبة تجدد فيها حركة قادمون وقادرون- مغرب المستقبل، مطلبها لوضع حد للإفلات من عقاب مرتكبي جرائم العنف الجسدي والنفسي والجنسي ضد النساء والفتيات.

الرباط، في 25 نونبر 2020