أخبار

بيان حركة قادمون وقادرون -القنيطرة المستقبل، حول قضية النساء العاملات في ضيعات الفراولة بدائرة للاميمونة

تتابع حركة قادمون وقادرون- القنيطرة المستقبل، بقلق شديد، أنباء انتشار فيروس كورونا في صفوف المئات من العاملات والعمال بضيعات فلاحية ووحدات صناعية (محطات التبريد والتلفيف) لإنتاج الفواكه الحمراء ( الفراولة) ببلدة للاميمونة وأحياء سوق أربعاء الغرب، بضواحي مدينة القنيطرة.
وعلى إثر هذه الكارثة الوبائية الجديدة، فإن حركة قادمون وقادرون-القنيطرة المستقبل، تعلن ما يلي:
* تضامنها مع جميع المصابين بالفيروس، و تتمنى للجميع الشفاء العاجل.
* تدين تلاعب الفلاحين الكبار والباطرونا الفلاحية والزراعية وكل المشغلين المسؤولين عن الاستغلال البشع في هذه المنطقة، والمستهترين بأرواح العاملات والعمال، الذين يتم استغلال فقرهم و هشاشتهم في منطقة الغرب وعموم مناطق ” الحاشية السفلية”.
* تعتبر ما تعرض له عاملات وعمال الفواكه الحمراء، انتهاكا لحقوق الانسان في الضيعات والوحدات الصناعية.
* تطالب من السلطات العمومية المختصة ومن المؤسسات المسؤولة عن حماية العاملات والعمال، متابعة كل المتورطين ومعاقبة المسؤولين عن مأساة وكارثة للاميمونة.
* تؤكد على ضرورة الحماية الاجتماعية والنفسية للمرأة العاملة الغرباوية وكل العاملات والعمال الزراعيين.

الحاج هتى -المنتدب الترابي الاقليمي لحركة قادمون وقادرون -القنيطرة المستقبل
حرر بالقنيطرة يوم 22 يونيو 2020

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *